المهمة الاستطلاعية حول بريد المغرب تواصل عملها للتحقق من الاختلالات

majala24-2021
2021-04-24T13:11:00+00:00
من الوطن
majala24-202124 أبريل 2021آخر تحديث : منذ 9 أشهر
المهمة الاستطلاعية حول بريد المغرب تواصل عملها للتحقق من الاختلالات

تواصل المهمة الاستطلاعية حول بريد المغرب عملها من أجل التحقق من وجود اختلالات داخل هذه المؤسسة التي عرفت اضرابات متتالية منذ مدة.

 ومن المرتقب أن تعقد هذه المهمة الثلاثاء المقبل 27 أبريل الجاري اجتماعا للاستماع إلى عرض يقدمه المدير العام للشركة المغربية لتوزيع ونقل البضائع وعرض آخر يقدمه المدير العام لشركة “بريد ميديا”.

وفي يناير الماضي دخل مستخدمو بريد المغرب في اضراب مفتوح للمطالبة بتحسين ظروف عملهم، و الزيادة في الأجور والتي لم يشهدها القطاع منذ سنة 2011، بالرغم من استفادة قطاعات أخرى من هذا الإجراء. بحسب نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل.

وعلى اثر هذا الاضراب، عقد المدير العام للمؤسسة أمين بنجلون التويمي اتفاقا مع النقابات استجاب فيه للعديد من مطالبهم، إلا أن وزارة المالية رفضت هذا الاتفاق.

 في  هذا الصدد، كشف مولاي حفيظ العلمي ، وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والإقتصاد الأخضر و الرقمي، في جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين الثلاثاء الماضي  أن وزير الاقتصاد و المالية محمد بنشعبون طرد أمين بنجلون التويمي، المدير العام لبريد المغرب، من مكتبه

وأوضح  العلمي خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين أمس الثلاثاء ، أن المدير العام لبريد المغرب حمل اتفاق عقده مع النقابات التي خاضت إضرابات متتالية ، و عرضه على وزير المالية الذي رفضه، ورد عليه بالقول: “واش باغي تخرج عليا”.
واعتبر العلمي أن مجلس إدارة مؤسسة بريد المغرب ارتكب خطئا جسيما بسبب الزيادات الكبيرة للنقابات ، مشيرا الى أن مثل هذه القرارات لا تخدم مصلحة البلد، خاصة أن هناك فئات أخرى محرومة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق