حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بإسبانيا في بداية الإنهيار

حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بإسبانيا في بداية الإنهيار

مجلة 24

بعد سنة و النصف تقريبا من المؤتمر الخامس الإقليمي للإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بإسبانيا حتى بدأ في الإنهيار بعدما قدمت العضوة فرح الزبير إستقالتها، و حسب هذه الأخيرة فإنها تتحفظ حاليا على ذكر اسباب إستقالتها.
إن فرح الزبير هي عضوة في الكتابة الإقليمية بإسبانيا لحزب الوردة و فرع تراغونة و تعتبر العضوة الأكثر ديناميكية و من المغربيات المندمجات في المجتمع الإسباني و المتمكنة من اللغتين الإسبانية و الكتلانية. و إستقالتها تعتبر ضربة قوية للمسؤولة الإقليمية بإسبانيا للحزب عائشة الكوجي، لكونها كانت تعتبر يدها اليمنى و تساعدها تقريبا في كل ما يخص الحزب و العمل الجمعوي بحكم تجربتها في الجمعيات الإسبانية.
حسب بعض مناضلي حزب الوردة القدامى بإسبانيا، فإن هذه الإستقالة جاءت كنتيجة طبيعية لطريقة العمل الأحادية لمسؤولة الحزب بإسبانيا و إفتقارها للتجربة السياسية و العمل مع المجموعة و الذي بسببها أعلنوا تجميد عضويتهم.
و حسب مصدر مؤكد، فإن حزب الوردة بإسبانيا سيعرف إستقالات أخرى في المستقبل القريب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.