اللع بنعل ليميحشم. حيت الهضرة عليك كتيرة والسمعة ديالك فالكوين المهني هي نفسها عند البصري في الداخلية. والحمد لله انني كموظف في التكوين المهني حصل لي الشرف انني لم اصادفك ولو لمرة ولم تكن لي الفرصة كي ااكد واكدب كل الخلعة التي كنت ركبتها في الموضفين