لعفر ينفي إطلاق عريضة طلابية باسم المنظمة الوطنية للطلبة التجمعيين.

لعفر ينفي إطلاق عريضة طلابية باسم المنظمة الوطنية للطلبة التجمعيين.

أكدت منظمة الطلبة التجمعيين صبيحة هذا اليوم الأحد 16غشت2020،بأن هناك عريضة طلابية تروج تحمل اسم “منظمة الطلبة التجمعيين” كجهة رسمية مشرفة عن المبادرة والتي جاء فيها مطلب تخصيص منحة استثنائية –الشطر الرابع-لتسهيل مأمورية الطلبة من أجل اجتياز الامتحانات الجامعية خلال شهر شتنبر،كما أن هذه العريضة مرفوقة بمراسلتين الأولى لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي،والثانية تخص وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة.

وأشارت المنظمة في بلاغ لها الى أن هذه العريضة المتدوالة والمتعلقة بمنحة استثنائية تحت مبرر إغلاق الأحياء الجامعية والقانون المالي المعدل،لا أساس لها من الصحة بل تدخل في اطار الإبهام والتشويش على الجهات الرسمية في هذه الظرفية الاستثنائية التي يطبعها الاجماع الوطني.

كما ذكرت بأنها تواكب من موقعها التأطيري الاستمرارية البيداغوجية والدعم الاكاديمي لجميع الطلبة عبر المواقع الافتراضية من أجل الاستعداد للامتحانات الجامعية،وتؤكد في ذات السياق بأنها ستكون دائما بجانب القوى الطلابية وفي أي مطلب قانوني وعادل من أجل المصلحة المادية والمعنوية للطالب.

وختمت بأن كل المعلومات المتداولة بهذه العريضة لا أساس لها من الصحة على الاطلاق بل تدخل في اطار جريمة انتحال الصفة حددت السلطات العامة شروط اكتسابها،وتهدف الى التشويش على الانجازات التي حققتها هذا التنظيم الطلابي الفتي،كما تحتفظ منظمة الطلبة التجمعيين في شخص رئيسها والناطق الرسمي باسمها والممثل القانوني لها أمام القضاء والسلطات العمومية،باتخاذ كافة الاجراءات القانونية والقضائية من أجل متابعة كل من يستغل شعار المنظمة واسم الرئيس لمراسلة الجهات الرسمية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.