تسجيل ثاني حالة مصابة بفيروس كورونا بأولاد صالح النواصر

تسجيل ثاني حالة مصابة بفيروس كورونا بأولاد صالح النواصر

بعدما تم تسجيل اول حالة مصابة بفيروس كورونا ،بحي النور أولاد صالح النواصر، وذلك يوم عيد الأضحى، فإنه اليوم تم الوقوف على ثاني حالة مؤكة ،وفي نفس الحي، وتعود أطوار الحالة، إلى كونها تنتمي إلى العائلة التي ظهرت بها الحالة الأولى.
وفي هذا الصدد، فإن الأمر أضحى خطيرا للغاية، في ظل توالي ظهور الحالات، والمتعلقة بهذا الوباء ،الذي صار يحصد العديد، من الضحايا على جميع مستويات ساكنة المدن المغربية ،وخصوصا التي تتواجد بها الوحدات الصناعية، والجدير بالذكر أن منطقة أولاد صالح، تتوفر على عدة وحدات صناعية، والتي أضحت تشكل بؤرا خطيرة، ساهمت في إنتشار الوباء، بشكل كبير، مع ضرب بعرض الحائط جميع التدابير ، التي قامت بها الدولة، من أجل القضاء على الجائحة، ومن ضمنها فرض الحجر الصحي، ثم إحداث صندوق دعم كورونا، لكن للأسف الشديد، كل هذه المعطيات، بعد رفع الحجر الصحي ذهبت هباء منثورا، في ظل عمليات الاستهثار بالوباء، من طرف بعض المواطنين، الشيء الذي كان وراء تزايد نسبة الحالات المرضية بهذا الوباء، ناهيك عن بؤر الوحدات الصناعية، التي قلبت الموازين. وإذا كانت منطقة أولاد صالح تشكل قطبا صناعيا، لا يستهان به على مستوى تنمية الاقتصاد الوطني، فإنها كذلك ساهمت في إنتشار الوباء، لتبقى الرسالة موجهة بالخصوص إلى السلطات المحلية بعين المكان، من أجل تظافر الجهود، للحد من خطر بؤر الوحدات الصناعية بإقليم النواصر أولاد صالح ،والتي صارت تهدد حياة الساكنة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.