الراقصة مايا : الشخص الذي ظهر في الرقص على متن اليخت ليس مصطفى التراب

الراقصة مايا : الشخص الذي ظهر في الرقص على متن اليخت ليس مصطفى التراب

في ردها على فيديو الرقص على متن يخت بأحد شواطئ الشمال، نفت الراقصة المغربية “مايا”أن يكون الشخص الذي ظهر في الفيديو المذكور، مصطفى التراب، مدير المكتب الشريف للفوسفاط، مضيفة “قسما بالله ما هو”.

وأوضحت “مايا”، في فيديو على قناتها باليوتوب، إنها تلقت دعوة للحضور إلى أحد اليخوت من طرف أصدقائها، مضيفة بالقول “صحيح أن هناك أزمة صحية والناس كتموت لكن الحياة تستمر، ومن حق أي واحد يستمتع بها بطريقته”.

وأضافت الراقصة المثيرة للجدل بشأن الانتقادات حول رقصها بملابس مثيرة “كنشطح بالدوبياس وهذاك شغلي معندي مشكل”، مضيفة “وجابتها الصدفة لي ما كنتش عريانة وهذاك ماشغل حتا واحد، كل واحد يدخل سوق راسو”.

وتجدر الاشارة إلى أن، الفيديو انتشر كنار في الهشيم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أثار موجة غضب وإنتقاد في صفوف رواد العالم الافتراضي لتزامنه مع الجائحة الحالية، وإغلاق مجموعة من شواطئ المملكة أمام المواطنين في إطار التدابير الوقائية من عدوى كورونا.

ودعت من يعاتبونها للخروج إلى البحر والتمتع بالحياة، وطرحت السؤال: ” لنفرض مات شخص من أفراد أسرتي، هل ساطالبكم بعدم الانتقال إلى مكان عمومي من أجل التنزه”.. لا طبعا.. استمتعوا بوقتكم”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.