أسباب عدم الالتزام بالمعالجة الدوائية مرضى السكري ( النوع 2)

أسباب عدم الالتزام بالمعالجة الدوائية مرضى السكري ( النوع 2)
بقلم الدكتور : سفيان مودين

يأمن الصيدلي الاستعمال الفعال و الآمن للأدوية ، كما يلعب دوراً رئيسيا في تثقيف المرضى حول أدويتهم و علاجاتهم الطبية ، كما أن الخدمات التي يوفرها الصيادلة لها أثر إيجابي محظ على نتائج علاجات المصابين بصورة واضحة.
-بعد دراسة قمت بها على مستوى صيدليتي بمدينة سطات تمثلت في إحصاء عدد يزيد عن 145 مصاب بمرض السكري ( رجال ، نساء ، أطفال ) تم وضع إحصاء شامل لمعرفة أسباب عدم التزام مرضى السكري (النوع 2) بالعلاج الدوائي و قد كان هذا الأخير على هذا النحو :
‎36%:نسيان أو عدم فهم طريقة إستعمال الدواء
‎24%:المعاناة من الآثار الجانبية التي تكون مصحوبة عند أخذ الدواء (اضطراب في الذوق + حكة +إحمرار الجلد )
‎18%:عدم تقبل المرض و ضعف الثقة الكاملة في مقدم الرعاية الصحية.
‎15%:هاجس الخوف من التعود الدائم على استعمال الدواء .
‎7%:المشكل المادي و تكلفة الدواء .
-خلاصة :
يتبين بعد هاته الدراسة الميدانية لمرضى السكري ( النوع 2) أن السبب الرئيسي و المهيمن في عدم إلتزام المرضى بالمعالجة الدوائية راجع بنسبة كبيرة ألى عدم تحسيس المصابين بأهمية أخذ الجرعات و عدم تثقيفهم من هذا الجانب ، و هنا تلعب جمعيتنا دورا هاما في هذا السياق ( جمعية مرضى داء السكري إقليم سطات ).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.