سجل حافل بالمكتسبات يؤهل العربي الشريعي ” مول التريبورتور” للظفر برئاسة المجلس الإقليمي لسطات

bouchra
2021-09-17T20:29:35+01:00
جهات
آخر تحديث : الجمعة 17 سبتمبر 2021 - 8:29 مساءً
سجل حافل بالمكتسبات يؤهل العربي الشريعي ” مول التريبورتور” للظفر برئاسة المجلس الإقليمي لسطات
مجلة 24 - سطات

يعتبر العربي الشريعي من المرشحين البارزين الذي دخلوا سباق الفوز برئاسة المجلس الإقليمي لسطات ، و يمتلك حضوضا وافرة لبلوغ هذا المبتغى ، بالنظر إلى مسيرته الناجحة في تدبير الشأن المحلي بجماعة أولاد فارس الحلة التي أبلى فيها البلاء الحسن ، و ابان خلالها أن الرئاسة تكليف قبل التشريف ، في ولاية ضحى فيها بوقته و بماله الخاص في سبيل تحقيق تطلعات الساكنة في عدد من القطاعات الحيوية.

و عرف العربي الشريعي بالرئيس مول التريبتورتر، حيث قاد رئاسة المجلس الجماعي لمدة 6 سنوات، بجماعة ولاد فارس الحلة التابعة لدائرة البروج الواقعة على بعد ما يقارب 90 كلم عن مدينة سطات، عبر الطريق الجهوية 308 في اتجاه البروج، وهي من الجماعات الفقيرة في الإقليم، لا تتوفر على سوق أسبوعي و لا على مصادر مهمة للدخل، و لا تملك سيارة خدمة، حيث اكتفى المجلس بالمصادقة على استعمال دراجة ثلاثية العجلات في أغراض عديدة، حينما فضل رئيس المجلس الجماعي التخلي عن سيارة الخدمة الجماعية الخاصة به و عوضها بدراجة ثلاثية العجلات ظلت تستغل في كافة الأشغال الخاصة بالجماعة قصد توفير السيولة المالية اللازمة.

معاناة الساكنة و الاستجابة لمطالبها ظلت الشغل الشاغل للشريعي ،و منذ بداية المشوار بدأت برامج التنمية تأخذ منحاها التنزيلي على أرض الواقع ، و بفضل الإخلاص و الوفاء بالوعود ، باتت الجماعة الفقيرة تتوفر على  أسطوال من الحافلات للنقل المدرسي مصدرها تبرعات الجالية المسكينية بديار المهجر، ساهمت في  نقل التلاميذ بالمجان إلى المدارس في خطوة هي الأولى من نوعها بالإقليم،لتتجه الأنظار بعد ذلك إلى الشق الرياضي من خلال بناء مركز سوسيو رياضي بشراكة مع وزارة الشباب والرياضة ، من أجل منح الفرصة لأطفال و شباب المنطقة لإبراز مؤهلاتهم و طاقاتهم الإبداعية ، و لم يقف المجلس عند هذا الحد ، بل أولى اهتماما للتعليم الأولي عبر بناء مدرسة للتعليم الأولي بموصفات المؤسسات الخصوصية ، علاوة على تغطية دواوير المنطقة بالكهرباء و تمكينها من الماء الصالح للشرب و تعبيد المسالك الطرق رغم قلة مصادر التمويل و غياب الدعم الكافي من المجالس الوصية.

وتجدر الإشارة، إلى أن جماعة أولاد فارس الحلة لا تمتلك سيارة رباعية الدفع خاصة بالرئيس، كما يتباهى بذلك رؤساء آخرون ، و عوضتها دراجة ثلاثية العجلات، من أجل تقديم الخدمات للساكنة و الوصول إلى المداشر و القرى التابعة للجماعة ، و بالتالي ادخار مصاريف الوقود لخزينة الجماعة.

و عليه خصص العربي الشريعي، حصة البنزين للنقل المدرسي و لسيارات الإسعاف التي تمكنت الجماعة من الحصول عليه استجابة للنداء الذي أطلقه الرئيس و لقي استجابة الغيورين على المنطقة من أبناء ديار المهجر، مباشرة بعد الحادث الذي أدى إلى إتلاف سيارة الإسعاف الأولى التي كانت الجماعة تتوفر عليها.

هكذا أبان العربي الشريعي ، أن تحمل المسؤولية يقتضي التضحية و تقديم المصلحة العامة على الخاصة و أن الإبداع التدبيري يبدأ من القليل للوصول إلى الكثير عبر دق جميع الأبواب و ترشيد النفقات و نهج الرؤى الإيجابية التي تضع أمامها تحقيق متطلبات و مصالح الساكنة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق