تأجيل اجتماع الأغلبية الحكومية ، و ذلك بتزامنه مع عطلة السادة الأمناء العامون للأحزاب .

+ = -

كشفت مصادر مطلعة أن اجتماع رئاسة الاغلبية الذي كان محتملا عقده لمناقشة تداعيات الزلزال الملكي تم تأجيلة إلى وقت لاحق .

وذكرت المصادر أن سبب التعليق يعود إلى غياب الأمناء العامين وتفرغ بعضهم  للعطلة الصيفية ، ففى اللحظة التي يخلد فيها العثماني لنوع من العطلة بتطوان يقود محمد ساجد ، الأمين العام للاتحاد الدستوري ، الوفد المغربي إلى الديار المقدسة .

وأضافت المصادر ذاتها أن إدريس لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكى ، ونبيل بنعبد الله ، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية ، يوجدان في عطلة خارج المغرب .

نفس المصادر اضافت ان اجتماع الأغلبية أجل إلى ما بعد خطاب ثورة الملك والشعب وانتظار تداعيات الارتداد الثاني من الزلزال الملكي .

 

 

العربي الركادي 

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور