العيون … حكم قضائي ينهي جدل التسجيلات المشبوهة باللوائح الانتخابية

العيون … حكم قضائي ينهي جدل التسجيلات المشبوهة باللوائح الانتخابية

 

علمت مجلة 24 من مصادرها ، أن القضاء الاداري أصدر حكمه ليلة البارحة في قضية ما بات يعرف بالتسجيلات المشبوهة في اللوائح الانتخابية بجماعة فم الواد بإقليم العيون .
و تعود تفاصيل الواقعة بعد أن إنفجرت فضيحة تسجيل أزيد من 1400 ناخب جديد في ظرف 24 ساعة ، حيث إحتشدت جموع غفيرة من ساكنة الجماعة في وقفة إحتجاجية أمام مقر الجماعة بفم الواد ، الشئ الذي عجل من تحرك المسؤولين ترابيا بوزارة الداخلية لفتح تحقيق أوكلت المهمة فيه لسرية الدرك الملكي تحت اشراف النيابة العامة المختصة .
فيما صرح عضو بلجنة المراقبة بجماعة فم الواد أنهم قاموا بالتوقيع على عدد 70 ناخب ، ليتفاجؤا بهذا العدد الكبير محملا المسؤولية في ذالك ، لقائد جماعة فم الواد ، الذي تحدت مصادر ، لمجلة 24 عن إصدار قرار التوقيف بحقه لحين إنتهاء التحقيق .

تجدر الإشارة أن الإحتجاجات لازالت مستمرة في عدد من الجماعات القروية بكل من العيون و طرفاية و بوجدور و السمارة بعنوان مشترك ، ” التسجيلات المشبوهة باللوائح الانتخابية ” .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.