خطير..فيروس كورونا يغزو إقليم سطات وسط تراخي الساكنة و تهاون السلطات

خطير..فيروس كورونا يغزو إقليم سطات وسط تراخي الساكنة و تهاون السلطات

bouchaib
2020-10-25T20:10:27+01:00
2020-10-25T20:10:29+01:00
من الوطن
25 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
مجلة 24 : مكتب سطات

في آخر حصيلة لوباء كورونا بإقليم سطات تم تسجيل 82 إصابة جديدة ضمنها 15 حالة سجلت بالعالم القروي و البقية بالمدينة.
ارتفاع وتيرة الإصابات بالفيروس التاجي بعاصمة الشاوية يدل بقوة على تراخي الساكنة و استهتارها بالمرض من جهة و تهاون السلطات المختصة من جهة أخرى بعد ما يناهز 8 أشهر من العمل المضني و الشاق إلى جانب عدد من جمعيات المجتمع المدني .
وضعية كارثية بات يعيشها إقليم سطات بسبب غزوه من قبل مرض كوفيد 19 ، حيت سجل الإقليم ما يقارب ال 1000 إصابة في ال 15 يوما الأخيرة و بالضبط 983 إصابة و 17 حالة وفاة ، و هي أرقام لها أكثر من دلالة أقواها أنه بات ضروريا دق ناقوس الخطر .
و رغم إعلان السلطات الإقليمية عن بعض الإجراءات المشددة طيلة شهر كامل إلا أن أعداد الإصابات في ارتفاع صاروخي و الوفيات في تزايد مخيف خاصة في ظل محدودية أسرة الإنعاش بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق