وزارة التربية الوطنية تقرر تمديد أجال مسك طلبات الحركة الإنتقالية و مطالب بانصاف الأزواج المتضررين

وزارة التربية الوطنية تقرر تمديد أجال مسك طلبات الحركة الإنتقالية و مطالب بانصاف الأزواج المتضررين

bouchra
2020-10-20T18:59:49+01:00
2020-10-20T18:59:54+01:00
من الوطن
20 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد

اعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي – قطاع التربية الوطنية – أنه نزولا عند رغبة نساء ورجال التربية والتكوين في شأن تمديد الآجال المخصصة لمسك طلبات المشاركة في الحركة الانتقالية والمصادقة عليها، وتفاعلا مع مقترحات الشركاء الاجتماعيين في الموضوع، فقد تقرر تمديد عملية مسك المعطيات وتعبئة الاختيارات المطلوبة عبر الموقع الإلكتروني المخصص لهذه العملية وذلك إلى غاية 23 أكتوبر 2020.

هذا و احتج العديد من نساء ورجال التعليم عن المدة التي حددتها الوزارة من أجل مسك طلب الحركات الانتقالية، حيث تفاجأوا بتعطل موقع الحركة، و هو ما خلق ارتباك كبير لديهم، و أن آخر أجال الدفع لدى الإدارة هو يوم الخميس.

كما طالب العديد من رجال و نساء التعليم، و خصوصا فئة الأزواج الذين يشتغلون في نفس الجماعة و بقوا في العالم القروي لسنوات طويلة، بحقهم ملء استمارة الإلتحاق بالزوج(ة)، و أن العديد من المديريات تمنعهم و تطالبهم بملء استمارة الطلب عادي، مع أن المذكرة الصادرة لا يوجد بها عبارة 《الأزواج بنفس الجماعة مطالبون بملء استمارة الطلب عادي》، و هو ما اعتبروه هؤلاء الأزواج ظلم و حيف في حقهم، مطالبين بنفس الحقوق مع الأزواج الآخرين .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق