شاطئ السطيحة …. شبه جزيرة هادئة تحتضن زوارها السياح

+ = -

مكتب الشمال / معاذ شهبون

داخل بلادنا الواقعة بشمال إفريقيا ، في شمال مملكتنا السعيدة ،وهناك على ضفاف البحر الأبيض المتوسط ترسو قرية السطيحة ، جامعة لكل المحاسن الطبيعية، والتي حباها الله بمناظر جمعت بين متعة النفس وراحة الأبدان، وبذلك جلبت إليها أنظار الأجانب من كل القارات قبل أنظار المغاربة، والتي تستقبل من السياح المغاربة والأجانب ما يجعلها تكون قرية سياحية بامتياز إلى جانب كبريات المدن المغربية السياحية من حجم مدينتي تطوان و المضيق و مرتيل ، في هذا الروبورتاج نعرج على أهم ما يميز شاطئ السطيحة ، كمعلمة حضارية سياحية تستحق فعلا أن تكون قبلة للسياحة لما لها من مؤهلات لها مكانتها وشهرتها داخل المملكة ، مرفوقة بأرقام تدل على مكانة السطيحةفي الخريطة السياحية وقدرتها على استقطاب فئات من مختلف المدن المغربية. 
مميزات شاطئ السطيحة :
ما يميز قرية السطيحة  كونها قرية صغيرة هادئة غاية في الروعة والجمال وذات موقع استراتيجي مطل على شاطيء البحر كشبه جزيرة، ومآثر تاريخية تعود إلى ما يزيد على ثلاثة قرون،بنايتها الجديدة و نقاء مياه بحرها و شوارعها و جبالها و سهوبها ، زد على ذلك جوها الذي يساعد على التعايش مع حرارة الطقس في فصل الصيف في أرقى ما يعرفه الاستجمام، والتعايش مع حرارة الطقس في فصل الصيف في أرقى ما يعرفه الاستجمام، والتعايش مع الدفئ في فصلي الشتاء والخريف، حتى أصبحت هناك مقاهي و مطاعم تجارية فاخرة.
أضف إلى الانتعاش الاقتصادي لا مثيل له ، الذي عرفه شاطئ السطيحة هذا الصيف. ذلك ما أبدعه مهرجان الأول الصيفي لاسطيحة في التعبير عن ثقافة ومعمار وتقاليد محلية وإبداء محاسن المواقع الأثرية والتاريخية للقرية تشبع فضول قراء هذا الفن من الزائرين. ولتحسين المجال السياحي للشاطئ يلاحظ تزايد البنى التحتية وتطويرها من أجل الارتقاء بهذا المجال واستقبال الوافدين على طول السنة.
البنى التحتية في خدمة السائح
نظرا لتزايد عدد السياح بقرية السطيحة .
عرفت القرية في هذه السنة انتعاش اقتصادي كبير ، مع ما يصحب ذلك من حسن الاستقبال وحسن المعاملة من الأطراف المستقبلة ،وكذلك بساطة المواطن السطيحي الذي لا يضيق ذرعا بالوافدين على قريته.

السياحة البينية :
البحر، الجبال، الغابة،النهر الرباعي فريد بقرية السطيحة يزيد من متعة السائح كلما اتجه جنوبا، فإلى جانب شاطئ المدينة الجميل الذي تزيده أشعة المصابيح الكهربائية المسلطة على أمواجه جمالا و في إطار تنمية السياحة القروية على الصعيد الوطني فإن السلطات المحلية والمنتخبون ومختلف الجهات المعنية بتعاون مع المجتمع المدني وضعوا برامج استراتيجية لتفعيل مخططات عملية لتنمية السياحة القروية بقرية السطيحة تربط بين أهم المناطق السياحية بالإقليم ، فان  السطيحة تستقبل الوافدين عليها من كل جميع ربوع المملكة بما في ذلك البلدان الأوربية.
السياحة الشعبية
يعرف شاطئ السطيحة استقطاب سياح من جميع الطبقات.
خلاصة…
السطيحة عالم من الجمال والمتعة والاكتشاف، تحتضن زوارها بحب وتخدمهم وتلبي حاجياتهم الروحية والنفسية والثقافية والحضارية والتاريخية، والسطيحيون مختصون في تقديم أحسن الخدمات التي يرتاح لها السائح الأجنبي والمغربي، كما لها قواعها في الضيافة التي يمتاز بها المغاربة جميعهم.

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور