أمسية للسماع من تنظم الطريقة القادرية البودشيشية بخريبكة

+ = -

الشرقي توهامي:

شهد فضاء المركب الثقافي بخريبكة ليلة الجمعة 23 رمضان 1439 الموافق ل 8 يونيو 2018 ليلة مشهودة بإحياء الطريقة القادرية البوتشيشية بخريبكة أمسية للمديح النبوي والسماع الصوفي تحت شعار :”التصوف تحقيق للقيم الأخلاقية وترسيخ للثوابت الدينية والوطنية” .

ففي حدود الساعة 10.30 ارتجت القاعة بحضور كثيف من رجال ونساء وشباب وحتى الأطفال بلغ 800 شخص تقريبا وامتلأت جنبات القاعة، تفضل أحد شباب الطريقة ذ رضوان حيطوم بتقديم وتيسير فقرات الأمسية انطلاقا باحدى زهرات براعم الطريقة القادرية البوتشيشية الطفلة هاجر الزبزاوي التي افتتحت بتلاوة رائعة للقرآن الكريم وبعدها تقدم الأستاذ امحمد كزري بكلمة افتتاحية مرحبا بالحضور ومتمنيا لهم لحظات سعيدة مع فقرات الأمسية ،

بعدها استمتع الحضور بوصلة للبراعم حيث انشدوا قصائد صوفية تجمع بين بلاغة الكلمة و براءة الطفولة وجمالية الأصوات، بعدها تقدمت الأستاذة هند لمخنت بتقديم كلمة تعريفية عن السماع ودوره في التربية الصوفية فتطرقت الى تعريف السماع وبينت أهميته في جلب النفوس لذكر الله و ترويحه عنها مستشهدة بنصوص حديثية و سير الصحابة وملقية بعض الأبيات لسيدي ابي مدين الغوت مشيرة الى عناية شيخ الطريقة الدكتور سيدي جمال الدين القادري بودشيش بالسماع واعتباره وسيلة من وسائل التربية الروحية، وبعدها انطلقت أصوات الفرقة المحلية للطريقة القادرية البوتشيشية للسماع بخريبكة بإنشاد قصائد ربانية و أمداح نبوية تفاعل معها الجمهور وبمواويل فردية تحرك القلوب . 

وفي الختام تقدم ذ عبد الرحيم مكوان بالدعاء الصالح للحضور و لكل من ساهم في انجاح الحفل و للبلاد ولصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله فاختتم الحفل بالذكر والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.
تاركا في نفوس الحضور بهجة وسرورا وشوقا الى حفل وأمسية في رمضان المقبل إن شاء الله

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور