بابا الفاتيكان يزور المغرب نهاية مارس المقبل

+ = -

أعلن الفاتيكان الأحد عن برنامج زيارة بابا الفاتيكان إلى المغرب التي ستجري يومي 30 و31 مارس المقبل.

وكشف موقع “فاتيكان نيوز” التابع للفاتيكان تفاصيل بيان لدار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي نُشر السبت يشمل برنامج الزيارة المرتقبة للبابا فرانسيس.

ووفق البيان، فإن برنامج الزيارة ينطلق من قبول اقتراح السلطات المغربية أن تقتصر الزيارة على مدينة الرباط، مبررا القرار بالسعي إلى “تسهيل هذه الزيارة”.

وتابع البيان أن البابا فرنسيس سيغادر روما في 10 و45 دقيقة من صباح السبت 30 مارس من مطار فيوميتشينو بإيطاليا، ليصل إلى مطار الرباط سلا الدولي في 12 ظهرا.

ومن المنتظر أن تعقب الاستقبال الرسمي الذي سيُخصَّص للبابا في المطار مراسم ترحيب رسمي في ساحة القصر الملكي بالرباط، ثم لقاء بين بابا الفاتيكان والملك محمد السادس.

ومن المقرر أن يلتقي البابا فرنسيس بعد ذلك ممثلين عن الشعب المغربي والسلطات والمجتمع المدني والسلك الدبلوماسي في باحة مسجد حسان، كما سيزور البابا في اليوم الأول من الزيارة ضريح الملك الراحل محمد الخامس المقابل لساحة مسجد حسان، وهو ضريح يضم أيضا قبر الملك الراحل الحسن الثاني.

ويتضمن برنامج اليوم الأول الذي سيكون يوم سبت زيارة البابا لمعهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات، ثم لقاء سيجمعه بالمهاجرين في مقر كاريتاس الأبرشية.

أما اليوم الثاني والأخير في هذه الزيارة فسيبدأ بزيارة المركز الريفي للخدمات الاجتماعية في مدينة تمارة المُجاورة للرباط، يليها لقاء بالكهنة والرهبان ومجلس الكنائس في كاتدرائية الرباط.

وعقب غداء رسمي، سيترأس البابا فرنسيس الاحتفال بـ”القداس الإلهي”، قبل أن يغادر المغرب عقب مراسم توديعه الرسمية في مطار الرباط سلا الدولي في 5 والربع مساء، ليصل إلى مطار تشامبينو في روما في التاسعة والنصف ليلا.

وكان بابا الفاتيكان قد زار الإمارات العربية المتحدة الأسبوع الماضي، في زيارة هي الأولى من نوعها لرأس الكنيسة الكاثوليكية إلى منطقة الجزيرة العربية.

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور