خريبكة تحتضن مهرجان “منجم الفن” .

+ = -

مجلة24/ خريبكة

بشراكة مع مؤسسة ثرية وعبد العزيز التازي/ لوزين، تنظم” Act4Community Khouribga” المهرجان متعدد التخصصات “منجم الفن”، والذي يعرف انطلاقة مشروع حاضنة ثقافية بهدف دعم المقاولة الإبداعية والثقافية على صعيد مدينة خريبكة و الجهة عموما

تنظم مبادرة Act4Community Khouribga، التي تعتبر امتدادا محليا لبرنامج مجموعة OCP، النسخة الأولى من مهرجان “منجم الفن” من 11 إلى 19 أكتوبر الجاري. و يتضمن المهرجان وهو متعدد التخصصات مجموعة واسعة من الأجناس الفنية ( الموسيقى، الفنون البصرية، الرقص الحضري، فنون الشارع، سيرك، سينما، مسرح….)، حيث تم تطويره بشراكة مع مؤسسة ثرية وعبد العزيز التازي/ لوزين.

هذه التظاهرة تشكل أيضا مناسبة لإطلاق مشروع طموح لحاضنة ثقافية وإبداعية ستمنح الفاعلين الثقافيين والفنانين المحليين منظومة شاملة للتتبع والمواكبة. و يهدف مشروع الحاضنة إلى تثمين التراث الثقافي لمدينة خريبكة ونواحيها، وإلى تحفيز ظهور مواهب شباب المنطقة وتعزيز نمو المقاولات الإبداعية الصغيرة المدرة للدخل والمساهمة في خلق فرص الشغل. حيث سيلعب “لوزين” في بادئ الأمر دور الموجه والمرافق عبر مسار حافل بتمرير المعارف، لتتمكن الحاضنة الثقافية لـ “Act4Community Khouribga” من مواصلة مشروعها باستقلالية تامة.

المهرجان يعكس بوضوح تطلعاته، إذ أن مصطلح “منجم الفن” يشير إلى هوية مدينة خريبكة المنجمية، ويدعو خصوصا إلى التنقيب على المواهب الشابة وإخراجها إلى النور. ‫نفس الشيء ينطبق على الترجمة الصوتية لكلمة “Mine d’Art – منظار” والتي توحي بنظرة بعيدة المدى لاستشراف المستقبل.‬

وانسجاما مع هذه الرؤية، يقدم المهرجان بالإضافة إلى برمجته الفنية، مجموعة من الأوراش التكوينية في مختلف التخصصات الفنية ( موسيقى، فنون الشارع، تصوير، مسرح، فيديو، بودكاست…)، وستكون مفتوحة في وجه سكان المدينة و نواحيها. إضافة إلى ذلك، وبشراكة مع “لوزين” تم تنظيم سلسلة من الدورات التكوينية قبل انطلاقة المهرجان، و تضمنت أوراشا للتصوير الفوتوغرافي والفيديو والرقص الحضري و الكرافيتي ، بالإضافة إلى إقامة فنية ستجمع بين مجموعة موسيقية محلية وفنانين من مختلف ربوع المملكة. ستكون نتائج هذه اللقاءات جزءا من برنامج المهرجان عبر معرض صور ولوحة جدارية كبيرة وإبداعات في مجال الفيديو وعرض راقص ثم حفل موسيقي يمزج بين غناء “عبيدات الرما ” كفن تقليدي أصيل وتأثيرات صوتية معاصرة من طرف مجموعة من شباب المدينة الذين استفادوا من الأوراش التكوينية.

بعد أسابيع قليلة من اختتام المهرجان، سيتم إطلاق سلسلة أخرى من الأوراش في إطار هذه الشراكة بهدف تطوير أفكار ومشاريع طيلة سنة 2020، في إطار التنقيب على المواهب وتحفيز الكفاءات في مجال الصناعة الثقافية ومهن العروض الفنية.
وفيما يتعلق بالعروض الفنية، يقترح مهرجان “منجم الفن” برمجة فنية تنسجم مع طموحاته، حيث نجد في قمة اللائحة مجموعة “هوبا هوبا سبيريت”، “بيتويناتنا” و”شايفين”، بالإضافة إلى المعلم حميد القصري والمعلم حسن باسو.
الفنانون من مدينة خربيكة و الجهة سيكون لهم حضورهم الخاص و المتميز، بمشاركة نجم الأغنية الشعبية سعيد الخريبكي ومجموعة الزلاقة لـ”عبيدات الرما” ومغني الراب “لكراد”، بالإضافة إلى مجموعة “سلامة” وفرقة البوب المغربي “حصبة كروف”.

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور