” ينابيع الجبال ” علامة ثقافية و فكرية عملت عليها المندوبية الثقافية بالكاف

+ = -

مراسل من تونس:
شمس الدين العوني

في سياق أنشطتها خلال شهر التراث كانت فعاليات الدورة الأولى لتظاهرة ” ينابيع الجبال ” علامة ثقافية و فكرية عملت عليها و من خلالها المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية الكاف و بمشاركة عدد من الباحثين و الدارسين ضمن برنامج تضمن الجلسات العلمية و اللقاءات الشعرية ضمن قول اطاري للنشاط منه “… الجبل و الإنسان تيمتان متلازمتان تلازم تعالق وتشارط فمنذ أن وجد الإنسان كانت حكايته مع هذا الكائن حكاية مواجهة ،فاحتماء،فاكتشاف،فتعلق ولذلك ليس غريبا أن تتعدد ينابيعه المتفجرة من أعماق الإنسان المبدع فاحتمت به الأركيلوجيا و تغنى الشعر و سلك دروبه شخصيات روايات متعددة و كررت أجيال متعاقبة أساطير المقاومين على قممه ..عديدة هي موارد الجبل :امتداد وتاريخ ومقاومة ورمزية وجمال وخيال وترحال واسرار.لذلك لا يوجد أجمل من ينابيع الجبال عنوانا لتظاهرة ادبية تستمد من الجبل والادب المتعة والافادة في خبايا الأدب و الفنون ..”..ينابيع الجبال ” نشاط ثقافي ضمن ” تونس،مدن الآداب والكتاب ” افتتح بكلمة ثمن فيها المندوب الثقافي الأستاذ نعمان الحباسي اطار الفعالية و برامجها و جهود المشاركين نحتا لقيمة المكان الكافي الكامن بين جبال الكاف العالية ..و تابع جمهور الفعالية الجلسة العلمية الاولى بعنوانحول “تسريد الجبل وتخييله ” برئاسة الدكتور حمادي صمود و فيها مداخلات للأساتذة رضا الأبيض و الاستاذ فتحي فارس و الأستاذ قصي المليّح والأستاذ سالم البحري من عمان و الاستاذ عماد محنان ..و الجلسة العلمية الثانية عن “الشعر ذاكرة الجبل ” برئاسة الأستاذ صالح بن رمضان و فيها محاضرات الأساتذة سمير السحيمي وحسين العوري و نادر قاسم من فلسطين وفتحي أولاد بوهدة و بعد ذلك كان الموعد مع للأمسية الشعرية و السهرة الموسيقية للفنان عدنان الهلالي .. الجلسة العلمية الثالثة اهتمت بموضوع ” الجبل خزّان ذاكرة ثقافية ” و ترأسها الدكتور محمد صلاح الدين الشريف و تتالت فيها مداخلات الأساتذة أحمد صبير و جلال خشاب من الجزائر و سعيد يحيى ومنية العبيدي و عفيفة بوخشيم و عالجت الجلسة العلمية الرابعة مسألة “الجبل..ذاكرة تاريخ ثريّ ” ”و ذلك برئاسة الأستاذ محمد الهادي الطاهري و قدمت فيها مداخلات للأساتذة الهاشمي حسين و شفيع بالزين والأزهر الماجري و محمد التليلي ..و انتظمت للضيوف رحلة جبلية أعدتها جمعية صيانة المدينة بالكاف و كانت الى المديّنة بالدهماني ومائدة يوغرطة بقلعة سنان و تنوعت الأنشطة منها ” مارطون السرس .. القدس عبر القبور الجلمودية بتنظيم للمندوبية الجهوية للشباب والرياضة بالكاف و تابع جمهور الدورة مسرحية ” نساء في الحب والمقاومة ” و صولا الى يوم الاختتام حيث الجلسة العلمية الخامسة حول ” ذاكرة وآفاق ” برئاسة الأستاذ رضا بن حميدة و فيها مداخلة للدكتور رمضان العوري والأستاذ عدنان الهلالي ..البرنامج تضمن نشاطا للورشات في فنون الفوتوغرافيا بخصوص موضوع الجبال كما تم تكريم الفنان المميز ابن الجهة و صاحب التجربة الفنية التشكيلية و مؤسس كهف الفنون بالمدينة من الدهماني عمّار بلغيث و تم تكريم المشاركين و تلاوة تقرير الندوة العلمية و مخرجاتها ..فعالية ذات خصوصية اشتغلت على جماليات الجبل و حضوره الأدبي و الثقافي و التاريخي ضمن أنشطة متعددة في شهر التراث لهذا العام.

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور