“القاتل الصامت” ينهي حياة خمسينية نواحي تارودانت.

+ = -

لقيت سيدة في عقدها الخامس حتفها، أول أمس السبت داخل منزلها الكائن بدوار فريجة إقليم تارودانت، وذلك جراء استنشاقها لكميات كبيرة من غاز البوتان.

وحسب مصادر من عين المكان، فإن الضحية البالغة من العمر 54 سنة، أغمي عليها نتيجة تعرضها للاختناق الشديد، وذلك لعدم انتباهها للغاز المتسرب من القنينة، حيث جرى نقلها بسرعة إلى المركز الصحي آيت ايغرة، لتلفظ أنفاسها الأخيرة قبل وصولها إلى المركز المذكور.

هذا وجرى نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة المختصة ، فيما تم فتح تحقيق في النازلة لمعرفة أسباب وملابسات وفاتها.

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق