هند شينور في رياضة الجيدو

+ = -

معاذ شهبون

إستطاعت المرأة المغربية أن تحقق نجاحات كبيرة في مختلق قطاعات الأعمال داخل وخارج المغرب، فرضت نفسها ونحثت إسمها وسط أسماء لامعة من مختلف دول العالم، لتحتل رتبا متقدمة ضمن تصنيفات عالمية لأقوى وأبرز السيدات النشيطات في العالم.وهنا نتحدث عن أسماء سطع نجمهن وإشتهرن بإنجازتهن ونجحاتهن كما قدرتهن على تحمل المسؤولية وإتخاد القرارات الصائبة، كما هو معروف على المرأة المغربية منذ زمن بعيد، فهي دائما تتحمل مسؤولية منزلها وأفراد أسرتها، في هذا المقال، سنتحدث عن هند شينور المنحدارة من مدينة وجدة المغربية و التي تعيش في بلاد فرنسا إبنة المرحوم التهامي شنيور المرحوم مثل المغرب على عدة أصعدة، من مسؤوليات في رياضة الجيدو، كنائب الرئيس للإتحاد الإفريقي للجيدو وفنون الحرب، ورئيس سابق للإتحاد الملكي المغربي وٱتحاد المغرب العربي للجيدو، وتقلد عدة مناصب ومهمات داخل وخارج الوطن، وأعطى الكثير في هده الرياضة بجانب بوبكر بنبادة( المدير الإداري وامين عام FRMJAM) الثنائي اللدين رسخو رياضة الجيدو بالمغرب، وبخصوص نقل تجربة المرحوم التهامي شنيور في مجال رياضة الجيدو و فنون الحرب إلى المغرب، قالت هند شنيور “أتابع ما يجري في المغرب عن طريق الإعلام ، وأنا سعيد لما حققه المغرب
كما عبارة هند شينور عن رغبة في المساهمة في تطور وطني، من خلال أخد على عاتقها مسايرة الدرب الدي أخده والدها المرحوم، بتأسيس مؤسسة أو جمعية رياضية في رياضة الجيدو، بأرض الوطن( المغرب) مع تقديم ونشر كتاب يتحدث عن السيرة الداتية لوالدها، الدي خلدها في مساره الرياضي، حتى يتسنى للأجيال الصاعدة، معرفة التاريخ الحافل بعدة ٱنجازات خالدة نحو رياضة الجيدو.

طباعة المقال

الوسم


أترك تعليق
من مكتبة الصور